“أكل بيتك .. بس برا بيتك”

مع تراكم العمل والدراسة وأشغال الحياة، يفتقد الكثير منا لطعام المنزل الذي تعده أمهاتنا بكل حب وحنان، إذ لا يتسنى لنا الوقت للعودة إلى المنزل من العمل لتناول طعام الغداء مع العائلة. توجد العديد من المطاعم التي تعد الأكلات الشعبية أو أكلات البيت الشهية، لكنها عادةً تفتقر للمسة الأم أو الجدة التي اعتدنا عليها منذ الطفولة، لذلك تبقى مختلفة عن ما نعرفه ونريده.

تم افتتاح مطعم “بيت مريم” منذ عدة أشهر في أبراج بحيرات الجميرا في دبي، وأثار هذا المطعم ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي. حيث ذهب العديد من المؤثرين في تلك المواقع لزيارة المطعم وتجربته. وكانت تجربتهم تفوق جميع التوقعات إذ إن الطعام كان شهياً جداً، ويشبه طعام البيت بشكل كبير. “كنت أبحث عن مطعم كهذا منذ زمن طويل لأنني أعشق الأكلات الشامية ولا أعرف أحد يطهيها بهذا الشكل المتقن والأصلي، أصبحت أزور بيت مريم في كل مرة أشتهي فيها هذه الأكلات اللذيذة” هذا ما قالته المؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي شهد الجميلي بعد زيارتها الأولى للمطعم.

يقدم هذا المطعم الأكلات الشامية والعربية مثل الفريكة، ورق العنب، المسخن، الكبسة، فتة الباذنجان وجميع أنواع المشاوي والسلطات وغيرها. ويقدم طبق مختلف يومياً مع الشوربة بسعر 45 درهم فقط. الأسعار مناسبة جداً وتلائم الجميع إذ إن سعر الوجبة يتراوح ما بين 30 و80 درهماً فقط. ويفتح المطعم أبوابه من العاشرة صباحاً وحتى الحادية عشر ليلاً. أما بالنسبة للتصميم الداخلي والخارجي للمطعم، فهو بالطبع يشبه البيوت العربية الدافئة، ويجعل تجربة البيت تكتمل بسبب الأثاث والأزهار والقطع المنزلية الجميلة التي تملأ المكان، بالإضافة إلى وجود مكان لتناول الطعام في الخارج للاستمتاع بالجو اللطيف في هذا الوقت من السنة.

وبالطبع، الأيدي التي تطهو كل هذا الطعام اللذيذ هي أيدي إمرأة وأم حنونة تعلمت الطبخ من والدتها. سلام دقاق، الشيف في مطعم بيت مريم، تقوم بطهي الطعام يومياً بنفسها. تعلمت سلام هذه الوصفات اللذيذة من والدتها مريم، ولذلك سُمي المطعم على اسمها. حتى أن بعض القطع التي تزين المطعم، هي من ممتلكات مريم الخاصة لكي تجعل المكان مميز أكثر. “تعلمت أمي سلام الطبخ من جدتي مريم. وأرادت أن تشارك الناس تلك الوصفات الشهية بلمسة البيت الدافئة. وهذا ما يجعل مطعمنا مميز عن باقي المطاعم التي تقدم الأكلات العربية الأصلية” هذا ما قالته ندى دراج، ابنة الشيف سلام عندما سألتها عن سر تلك الأكلات الشهية.

مطعم بيت مريم مناسب جداً لطلاب الجامعة وخاصة الذين يعيشون في السكن الجامعي بعيداً عن بيتهم، حيث أنهم سيجدون أجواء المنزل الدافئة، طعام البيت اللذيذ، وحتى حنان الأم من الشيف سلام. ويقدم المطعم أيضاً خدمة التوصيل للمناطق القريبة منه باستخدام رقم المطعم أو تطبيق طلبات.

الصورة: طعام الغداء في مطعم بيت مريم + شوربة الخضار

Screen Shot 2018-02-11 at 12.53.30 PM

تصوير: شهناز سليم

 

Please follow and like us:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial