كرة الطائرة سبيل ديميتري للحصول على وظيفة في دبي

ليس بالضرورة أن يحدد ماضي الشخص ما هو عليه الآن، ولكن بالنسبة إلى ديمتري فيدوفين، فإن مهنته كلاعب محترف لكرة الطائرة خلقت له وظيفة في دبي، فاللاعب السابق في صفوف المنتخب الأوكراني، والذي يصل طوله إلى مترين، يشغل اليوم وظيفة مدرب في الجامعة الأمريكية في دبي.

يقول المدرب، ذو الـ٣٦ عاماً، عن ماضيه كلاعب محترف: “بدأت اللعب لمنتخب أوكرانيا الوطني للناشئين في عمر السابعة عشر، مع تقدمي في السن انتقلت إلى المنتخب الوطني للشباب، ولاحقاً إلى المنتخب الوطني الأول”.

عندما كان المدرب ديميترييبلغ من العمر ست سنوات ، علمه والده كيفية لعب كرة الطائرة. وبدأ بحضور دروس في كرة الطائرة عندما كان في الثانية عشر من عمره، في مدرسة رياضية بمسقط رأسه في كييف الأوكرانية.ل

وقال المدرب ديميتري: “عندما كنت في التاسعة من عمري، ظننت أنه من المستحيل أن أكون مدرباً يوماً ما، ولكن مع الوقت اكتشفت أنني أحب مساعدة اللاعبين الأصغر سناً، والأقل خبرة ومهارة في تعلم أشياء جديدة، ومشاهدتهم وهم يتحسنون”.

والتحق المدرب ديميتري بدورة الاتحاد الدولي لكرة الطائرة في أبوظبي، ثم انتقل إلى الولايات المتحدة ليلتحق بدورة أخرى مع رابطة كرة الطائرة الأمريكية في لكسينغتون بكنتاكي.

وعن انتقاله للتدريب في دبي، يقول المدرب ديميتري: “قررت المحاولة بأن أصبح مدرباً، ولحسن الحظ، اكتشفت أن الجامعة الأمريكية في دبي تبحث عن مدرب كرة طائرة لفريقي الذكور والإناث، وانتهزت هذه الفرصة”.

وإلى جانب وظيفته كمدرب في الجامعة الأمريكية في دبي، يلعب ديميتري لصالح فريق كرة الطائرة التابع لنادي الوحدة الرياضي في أبوظبي. وتعد هذه ليست المرة الأولى التي يلعب فيها ديميتري لفريق كرة طائرة إماراتي، حيث أن أولى محطاته في الإمارات كانت منذ ١٢ عاماً عندما كان يلعب في نادي النصر في دبي عام ٢٠٠٧.

يقول المدرب ديميتري: “كنت ألعب في بطولات في روسيا وفرنسا واليونان وبولندا وتركيا وقطر والبحرين، وبالطبع في الإمارات أيضاً كلاعب أجنبي محترف”. ويضيف ديميتري: “حظيت بذكريات جميلة عندما كنت ألعب في نادي النصر، حيث كنا نملك فريقاً رائعاً، كما أننا فزنا ببطولة الإمارات لكرة الطائرة”.

ويصف المدرب ديميتري تجربته الحالية كلاعب في نادي الوحدة الرياضي، ومدرب في الجامعة الأمريكية في دبي بالمفيدة للغاية، حيث لديه الفرصة لممارسة وتعلم مهارات جديدة كلاعب، وإضافتها إلى خبرته كمدرب”.

وتقول يارا الزين، طالبة السنة الأولى، والحاصلة على منحة رياضية: “كنت ألعب في دوري في دبي، وكان تركيزي منصباً على اللعب أكثر منه على الأسلوب”. ولكن عندما انضممت إلى فريق الجامعة الأمريكية اختلف الأمر، فكما تقول: “ركز المدرب ديميتري على تقنيات محددة مما جعل مني لاعبة أفضل”.

“عندما كنت في المدرسة الثانوية، كنت ألعب في فريق كرة الطائرة، وكنا نتمرن مرة واحدة في الأسبوع، ولم يقم مدربنا بتعلمينا التقنيات الصحيحة الخاصة باللعبة”، هكذا تتحدث اللاعبة الجديدة أسال ألوي عن تجربتها قبل الانضمام لفريق الجامعة، وتضيف: “منذ أن انضممت للفريق، ساعدني المدرب ديميتري في تحسين مهاراتي في كرة الطائرة، لأنه يهتم بنا ويتحدث إلى كل واحد منا لشرح أخطائنا، وكيفية تفاديها، وعدم تكرارها”.

ترجمة: اسراء إبراهيم

Please follow and like us:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial