كورونا يوقف الرياضة

يشهدُ العالم الرياضي تعليق كافة مُسابقاته بسبب فيروس كورونا المُستجد، ففي ظِل استمرار تفشي الفيروس، أعلن الاتحاد الإسباني لكُرة القدم عبر موقعه الإلكتروني، إيقاف جميع الأنشطة المُتعلقة بكُرة القدم، وتلاه نظيره الفرنسي الذي أعلن تعليق جميع الأنشطة الرياضية المحلية بتوجيهات من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.  وكان للدوريات الأخرى خطوات مماثلة بشأن تعليق المباريات، حيث أعلن كُلٌ من ألمانيا، وإيطاليا وإنكلترا، إيقاف دورياتهم لمُدة أسبوعين على الأقل. وأعلن الاتحاد الأوربي عبر حسابه في التويتر، تأجيل جميع المُسابقات الأوربية حتى إشعارٍ آخر، وحثَ أعضاءه على الاجتماع لمُناقشة مُستقبل بطولة يورو ٢٠٢٠، والتي كان من المُقرر أن تُقام خلال صيف ٢٠٢٠ في ١٢ مدينة أوربية مُختلفة.

ورُغم محاولة الاتحادات الرياضية إكمال الدوريات بشكل طبيعي، وذلك عبر إقامة المُباريات من دون حُضور جماهيري، إلا أن إصابة بعض اللاعبين بالفيروس، أكدت ضرورة إيقاف الأنشطة الرياضية حِرصاً على سلامة الناس.

وغَرَدَ اللاعب الإسباني تياغو ألكنتارا عبر حسابه بالتويتر: “توقفوا عن المُزاح وكونوا واقعيين، هُناك أشياءٌ كثيرة أهم من الرياضة”، وذلك بإشارة إلا أن سلامة الناس تأتي قبل الرياضة.

ولم تكُن كُرة السلة أفضل حالاً من كُرة القدم، حيثُ أصدر دوري كُرة السلة الأمريكي بيانناً عبر موقعه الإلكتروني، يؤكد إيقاف فيه الدوري لهذا العام كُلياً، وذلك عقِب إصابة لاعب فريق يوتاه جاز الفرنسي رودي غوبيرت بفيروس كورونا.

وأكد مُفوض الدوري آدم سيلفر، بأنه سيتم لاجتماع خلال الشهر القادم لمُناقشة مُستقبل الدوري. وأعلن الاتحاد الأوروبي لكُرة السلة بدوره تأجيل جميع مُباريات الدوري الأوربي لكُرة السلة.

 

 

Please follow and like us:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial